صحة و طبغير مصنف

تعرف علي فوائد زيت الزيتون قبل النوم

ثمة أساليب متعددة يمكن الاعتماد فوق منها للاستفادة من زيت الزيتون،

 

مثل تناوله على معدة فارغة أو استعماله في طبخ التغذية أو إضافته إلى السلطة.

 

غير أن عدد محدود من متخصصون الأكل أكدوا أن أكل ملعقة إحدى زيت الزيتون قبل السبات يتيح للحالة الصحية العامة الكثير من الإمتيازات،

 

مفسرين هذا بأن الجسد في ذلك الميعاد يكون قادرًا على امتصاص مركباته الغذائية بجدارة أعلى.في التقرير اللاحق،

 

يستعرض “الكونسلتو” منافع أكل زيت الزيتون قبل الغفو، بحسبًا لمكان

 

“Healthline”.1- تدعيم صحة القلبيعتبر الفؤاد من أوائل المستعملين الحيوية المستفادة من أكل زيت الزيتون قبل الغفو،

 

لاحتوائه على نسبة عالية من الشحوم الصحية التي تعاون على قلل الكوليسترول المؤذي LDL وصعود الكوليسترول الجيد HDL بالدم.

 

والمواصفات المضادة للأكسدة التي تتلذذ بها مادة البوليفينول الحاضرة بزيت الزيتون تحمي وتحفظ صحة الأوعية الدموية وتصونها من مخاطرة الرض بالالتهابات.

 

2- الوقاية من السرطانتساعد مادة البوليفينول المضادة للأكسدة المتاحة بزيت الزيتون على محاربة الشوارد الحرة بجسم الإنسان،

 

الأمر الذي يخفف من فرص الخبطة بالمرض الخبيث.وأثبتت عدد محدود من البحوث أن زيت الزيتون يصون الأفراد الذي تجاوزوا عمر الخمسين عامًا من الكدمة بورم خبيث القولون، خاصةً إذا كانوا معتادين على تناوله قبل السبات.

 

3- ازدياد نضارة البشرةيمكن للسيدات الاستحواذ على مزايا زيت الزيتون التجميلية دون الاحتياج لتطبيقه على سطح البشرة،

 

لأن تناوله قبل الغفو يقوم بدورًا ضخمًا في ترطيب الجلد والحفاظ على نضارتها وشبابها،

 

نظرًا لمحتواه العالي من الشحوم الصحية ومضادات الأكسدة.اقرأ أيضًا:

 

ماهر ومتمرس غذاء ينبه من أكل زيت الزيتون على الريق: مخاطره جسيمة4- هادف لصحة العظام والمفاصلوجدت دراسة أجريت على 523 سيدة،

 

أن استهلاك أكثر من 18 جرامًا (عشرين سئم) من زيت الزيتون قبل الغفو، شارك بشكل ملحوظ ازدياد غزارة العظام لديهن.

 

ومرضى التهاب المفاصل من أهم الأنواع طلب إلى أكل زيت الزيتون قبل السياق إلى السرير،

 

لأن مضادات الالتهابات التي يتضمن فوق منها تساند على توطين الوجع،

 

الذي عادةً ما يتكاثر حدة في ذاك الزمن متكرر كل يومًا، ويمنعهم من الاستحواذ على القسط الوافي من الغفو.

 

5- دواء الإمساكيعادل زيت الزيتون فعالية العقاقير الملينة المستخدمة في دواء الإمساك الذي يصيب نحو 34٪ من البالغين فوق سن الـ60،

 

شريطة ألا تزيد الحجم المستهلكة قبل الغفو عن ملعقة واحدة، لأن الإسراف فيه قد يسفر عن الرض بالإسهال.

 

6- إخضاع سكر الدميساهم أكل زيت الزيتون قبل الغفو على سيطرة على معدلات السكر بالدم،

 

التي من المعتاد أن تهبط عند قليل من مرضى السكري لدى إجابات العشية،

 

لاحتوائه على نسبة عالية من أحماض أوميجا 3 التي تساند على تحضير الجلوكوز وتخفيض معارضة الإنسولين بالجسد.

 

وتعمل مضادات الأكسدة المتاحة بزيت الزيتون أيضًا على إخضاع نسبة السكر بالدم،

 

بواسطة تخفيض الإجهاد التأكسدي الذي يعرضه للاضطراب.وفي دراسة أجريت على 25 فردًا،

 

أظهر زيت الزيتون فعالية هائلة في تجهيز نسبة السكر بالدم يملكون بمقدار 22%، لدى أكل ملعقة منه قبل السبات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى