غير مصنف

أفضل الطرق لتصبح مستمع جيد : أفضل 9 طرق لتنمية مهارة الأستماع

 

 أفضل الطرق لتصبح مستمع جيد :  بالرغم من أهمية مهارة الإستماع  للنجاح فى الحياة و العمل، فالجميع يتحدث فقط عنها و ليس يسعوا لتنفيذها .

 لذلك يجب أن تكون قادرًا على الإنصات ، فسوف يجعلك أكثر بلاغة و حكمة وطرق تنمية مهارة الاستماع متنوع.

و مع ذلك ينسي معظم الناس غالبًا و يندفعون نحو المقاطعة و الكلام،

على الرغم من أن الإنصات  يستهلك طاقة أقل، حيث أن الإنصات يؤدي للهدف بشكل أسرع

وفقًا للإحصائيات، يعتبر 96% من البالغين أنفسهم مستمعين جيدين،

لكن قلة قليلة منهم يستمعون بنشاط حقًا.  

قال تعالى: (وَإِذَا قُرِئَ الْقُرْآنُ فَاسْتَمِعُوا لَهُ وَأَنْصِتُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ).

ويتّضح أنّ هناك فرقاً بين السماع والاستماع والإنصات من حيث درجة الانتباه لدى الشخص؛

لأنّ عمليّة السماع تعني مجرد استقبال الأذن للذبذبات الصوتية الخارجية دون إعارتها شيء من الانتباه المقصود من قِبَل الشخص،

أمّا الاستماع فيظهر به انتباه الشخص للأصوات التي يتلقاها.

كيفية تنمية مهارة الأستماع يمكن تنمية مهارة الأستماع لدي الأفراد بالطرق المتنوعة و العديدة .

و سوف نتحدث عن أهم 8 طرق لتنمية مهارة الإستماع و منها :

1-  أفضل الطرق لتصبح مستمع جيد : الأنتباه

 

الأنتباه
الأنتباه                                                         

 

الأنتباه من أهم المهارات لدي المستمع ، حيث يعمل الفرد علي تركيز انتباهه لسماع الرسائل و المعلومات لتفسرها و حلها .

و بعدها يستطيع أن يحدد ما يترتب عليها من سلوك أو فعل يصدر من الشخص .

لا بد أن يتخلص الشخص من كل الأمور و الأشياء التي توتره و التي تعمل علي زيادة التشتت لديه ، سواء كانت هذا التشتت شعوري أو غير شعوري .

2-  أفضل الطرق لتصبح مستمع جيد : الصمت

 

See Also  الصحة العالمية تحذر من تفشي وباء جديد - الطاعون الدملي
الصمت
الصمت                                                                           

فى الواقع لا يمكنك الإستماع و التحدث فى نفس الوقت. لذا دع الشخص الآخر يتحدث .

فعندما ينتهي من الكلام و استطاعت أن تفهم كلامه و تريد المناقشة معه ردا علي كلامه فتحدث معه و هتلاحظ هو أيضا إلتزم الصمت. 

أحتراما لأنك تركته يتحدث بدون مقاطعة منك .

 

3- أفضل الطرق لتصبح مستمع جيد : لغة الجسد

 

لغة الجسد
لغة الجسد                                             

 

انتبه إلي لغة جسد محدثك، سجل إيماءته الدقيقة أو تحركاته العصبية كحركة يده، أو عبثه فى ملابسه أو وجهه .  

فى بعض الأحوال يمكنك التدخل، و هنا يصح لك المقاطعة، كأن تقول، عذرًا هل تشعر بالتوتر ؟

لماذا ترتجف هكذا… ؟

إذا فعلت ذلك بلطف و تعاطف، فإنه يجعل للآخر منفتح و مطمئن إليك لأنه يشعر منك بالتعاطف و الجدية،

و ستتمتع على الفور بالمزيد من الثقة.

 

 4- أفضل الطرق لتصبح مستمع جيد: الإسترخاء

 

الأسترخاء
الأسترخاء                                               

 

See Also  تقنية شيفا للتأمل 74

عليك أن تهدئ نفسك قبل و أثناء الإستماع،

و كلما و جدت الكلمات تتسارع لعقلك عبر عنها بإيماءاتك و لغة جسدك.

و يمكن فقط أن تعبر بنظرات عينك لتعطي عقلك إشاره أنك عبرت عنه.

5- أفضل الطرق لتصبح مستمع جيد : طرح الأسئلة

 

طرح أسئلة
طرح أسئلة                                                     

 

الإستماع هو فى الواقع استراتيجية نشطة، لا ينبغي الخلط بينه و بين الصمت.   

على سبيل المثال، يسأل المستمعون الجيدون أسئلة توضيحية،

ليفهموا و يكرروا ما فهموه ليحصلوا على التغذية الراجعة.

مثلا :

  • هل تعتقد أن… ؟
  • هل تقصد أنك… ؟
  • هل يمكن أن تخبرني المزيد عن …. ؟
  • …. هل أنا فهمت ما قلته بشكل صحيح ؟
  • بإختصار أنت تعنى… ؟
  • بعبارة آخري أنت تحتاج
  • هذا يبدو و كأنه
  • حتى الآن فهمت ما يلي
  • سألخص لك بإيجاز

 

6- أفضل الطرق لتصبح مستمع جيد : لا تثرثر مع غيره

 

الصمت
لا تثرثر مع غيره                                               

لا تقاطعه لتثرثر مع غيره، و لا تكمل جمله أيضًا، و لا تتوقع عنه ما سيقوله.

فكل ذلك ثرثره و تصرف غير محترم.

 

7- أفضل الطرق لتصبح مستمع جيد : خد فترات راحة  

 

 

فترات راحة
فترات راحة                                       

علي سبيل المثال، لفهم ما قيل و التفكير فيه، عليك أن تطلب وقت مستقطع،

لا تخجل من ذلك أبدًا .

بعد كل شئ ستسطيع من تقديم إجابات أفضل لاحقًا .

8- أفضل الطرق لتصبح مستمع جيد : لا تتطوع بالنصيحة 

أفضل الطرق للإستماع الجيد
أفضل الطرق  لتصبح مستمع جيد                                       

 

المستمع الجيد لا يفكر بحلول وقتيه سريعة، بل يفضل الحلول الجوهرية طويلة المدي،

و ليس كل من يتحدث يريد نصيحتك أو لا يعلم ما عليه فعله، لذلك لا تقدم النصيحة إلا إذا طلب منك.

و الهدف الأول من الإنصات ليس تقديم النصح، بل بناء علاقة قوية و جميلة، و ليس تقديم النصائح .

9- أفضل الطرق لتصبح مستمع جيد : تحدث قليلا 

 

تحدث قليلا
تحدث قليلا                                           

لن تصمت طوال المحادثة بالطبع، و لكن أجعل حديثك قليل للغاية،

ينظر دائمًا لمن يستغرق وقت أقل فى التحدث على أنه شخص ذكي و ذو هيبه.

أفضل الطرق لتصبح مستمع جيد : أفضل 9 طرق لتنمية مهارة الأستماع يجب عليك أيها القاري أن تنمي مهارة الأستماع لديك لأنها مهارة جيدة تجدد من أفكارك و تحسن من تفكيرك و تساعدك علي حل المشكلات . 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى